وردة بيضاء, أحلام مهدورة وأشياء أخرى..

يحتوي معرض الصور هذا على 1 صورة.

وردة بيضاء هل أخبركم قليلاً عن أطفال وطني؟ بالأمس سألت طفلة عما تراه في وردة بيضاء تتأملها. طلبت منها أن تخطّ ما تراه على ورقة بيضاء بيدها الغضة, فكتبت:  في بيتنا حديقة حديقة فيها حوضٌ جميل و فيه شجرتي ورد تأملت الورود فرأيتها حزينة كلّ وردة منها ذابلة, فحزنت أكثر منها و هي حزينة جداً! […]

اغضب لدنياك وكأنك تعيش أبداً..

يحتوي معرض الصور هذا على 1 صورة.

الحياة أصبحت مملّة, حتى التوتر الذي يداهمك وأنت تغرق في تلك الأخبار الدموية التي تُطِّل علينا كالأفعى على رأس الساعة أصبح توتراً ضجراً روتينياً عفوياً تمارسه دون أن تشعر بالتوتر, بعد أن فقد ملامحه وما يؤدي إليه من احتقان للغضب, ذلك الغضب الذي يتوقف على رصيده مصيرنا, مصير شعب يُقتَل أطفاله تحت أنقاض أحلامهم الكبيرة […]

الأب فرانس سوري القلب و العقل!

يحتوي معرض الصور هذا على 1 صورة.

الأب فرانس هولندي المولد سوري العقل و الهوى, اختار السكنى على أرض سوريا بملء إرادته و جاء من هناك من أقاصي أوروبا من هولندا تحديداً لسكن أرض حمص. كان باحثاً عن ذاته و انسجامه مع نفسه و صبّ اهتماماته بالعمل على تحقيق الانسجام بين السوريين على مختلف طوائفهم و الانسجام بين السوري و أرضه, و […]

على المحك, رقص دموي و سابقة تاريخية!

يحتوي معرض الصور هذا على 1 صورة.

  على المحك! وزير خارجية أميركا يُصرِّح “مصداقيتنا على المحك” بكل الأحوال ليس هذا موضوعي و إنّما موضوعي مبني على ما تذكرته من كلمة “المحك” عندما كان الأب باولو دالوليو ضيفا في برنامج استديو بيروت حينما سألته مقدمة البرنامج جيزيل الخوري (لماذا أقحمت نفسك في الصراع؟) فكان جوابه: “بأنه نذر نفسه للتعايش السلمي و الحوار […]

ابتسامات مؤجلة, عارٌ مؤجل و أشياء!

يحتوي معرض الصور هذا على 1 صورة.

ابتسامات مؤجلة! ألا يحق لأطفال سوريا الاستفسار عن ذلك البئر الذي نستزيد منه إحساسنا بالراحة, إحساسنا الناتج عن ظننا بأنّا نُقدِّم من التضحيات أثمنها, فنُثني على جهودنا إلى تلك الدرجة التي نَقنع معها بحاجتنا لاستراحة المُحارب, هل نحن محارِبون حقا؟ عندما نعلم بأنّ أطفالاً في سوريا قَضوا إثر الجوع الناتج عن حصار الغوطة الغربية, بعد […]

طفولة مؤجلة, ذاكرة الرصاص و معنويات في السماء!

يحتوي معرض الصور هذا على 1 صورة.

  بين الأمس و اليوم و كأنّ بنا نَلقى عذاباً مُخضّبا بدماء أطفالنا عن كلّ يوم قديم مضى, سبق و فرطنا فيه بحريتنا.   عمو..أنا عايشة؟! من قضى من شهدائنا أطفالاً و نساءً و رجالاً فقد مضوا إلى بارئهم مخلفين وراءهم أمانةً في أعناقنا نؤديها إصراراً و إخلاصاً و تضحية على طريق النصر. أما تلك […]

مطر,سخرية, الحب المُتطرف و تطمينات!!

المطر النادر انتظرت المطر بكلّ الصبر الذي أملك و منه أملك الكثير و فقط لأغسل روحي بماءٍ مُنهمر من السماء , و حين نسج المطر أولى خيوطه أوقفت سيارة أجرة متجهاً إلى البيت! كم انتظرتك يا ثورة و حين أتيت ها أنذا جالس وراء شاشة أتابعك على بعد ألفين كيلومتر مسافة أرضية و ملايين السنين […]