مطر,سخرية, الحب المُتطرف و تطمينات!!

المطر النادر

انتظرت المطر بكلّ الصبر الذي أملك و منه أملك الكثير و فقط لأغسل روحي بماءٍ مُنهمر من السماء , و
حين نسج المطر أولى خيوطه أوقفت سيارة أجرة متجهاً إلى البيت!
كم انتظرتك يا ثورة و حين أتيت ها أنذا جالس وراء شاشة أتابعك على بعد ألفين كيلومتر مسافة أرضية و ملايين السنين الضوئية مسافة الحرية و أصرخ للأسد (جايينك جايينك يلعن روحك جايينك) و أحيانا أخطب بشبيحة الأسد بأنني قد أتيتكم بقوم يحبون الموت كما تحبون و أنا, الحياة!

السخرية وسيلة و ليست غاية

السخرية من مواقف دول العالم و هيئاته الكثيرة و من رؤوساء الدول العربيةو جامعتهم هي و لا شك سخرية نقدية و أمرٌ مُمارس في جميع الأوقات و بكل الطرق الممكنة.
فالكاتب بكتابته و الفنان بفنّه و الحرّ بحريته على أن يكون حرّاً حقاً و ليست صفة يطلقها على نفسه ليتبعها بأنْ يعتبر من ذاته النموذج المثالي لما يعني ان يكون الإنسان حرّاً, و بطبيعة الحال فإنّ السخرية أمرٌ مفهوم على أنّها وسيلة لتحقيق غاية أخرى.
(المشكلة) , هي من اللحظة التي تتحول فيها السخرية لأن تكون هي الغاية, هي الامر المطلوب ممارسته لذاته و هي نهاية العمل, و أعتقد أنّه عندما تتحول ردود أفعالنا حول كارثة إنسانية إلى مجرد السخرية من مواقف دول العالم فسنعتقد حينها أنّه و بشكل ما, قد أدّينا الدور المُسنَد إلينا.
السخرية أو الطريقة الساخرة في تناول مسألة ما, مطلوبة على أن أنّها وسيلة نقدية, و متى ما تحولت إلى أن تصبح مجرد غاية فسينتهي حينها عملنا و ستتمحور ردود أفعالنا وفقاً لهذه الطريقة, و سنكون نحن أوّل من يستهلك ردود أفعالنا بشكل مجاني, ردود الأفعال تلك التي عندما لا تولِّد أمراً مفيداً فهي حتماً ستحمل في طيّاتها إحباطاً في أقرب مستقبل ممكن.

 

الحب المتطرف!

إذا أردت أن يكون قلبها لك فأطلق سراحها فإن عادت كانت لك مدى الحياة و إن لم تعد و ابتعدت عنك كثيراً فالقناصة هي الحل الدقيق و النوعي لهذا الأمر

 

تطمينات

إن كان هنالك من طرف يحتاج للتطمينات فهو بالتأكيد ليس الطرف الذي يطلبها باستمرار, و إنما الطرف الذي لم يطلبها بَعدْ!

 

 

مجازر مُفترضة

هل من أحد شاهد مقطعاً مصوراً أو سمع خبراً عن مجرزة وقعت بأطفال العائلات المؤيدة لبشار الأسد؟ و هل سمع أحدكم على انتهاك للحرمات جرت على عائلات مؤيدة لإجرام بشار الأسد؟
بعد مرور أكثر من ثلاث سنوات على بدء الثورة السورية أودّ طرح تساؤلي هذا, و ليس على أولئك المؤيدين لإجرام العصابة الأسدية فأولئك قد حسموا أمرهم فيما هم عليه , و إنّما أوجهه إلى أولئك المحسوبين على الثورة السورية إلا أنّهم ما زالوا حتى الأن ينظرون إلى أنّ الثورة لم تُقدِّم التطمينات المناسبة!

الشك و الدماغ!

أن تشكّ في قصة يرويها لك صديقك فهذا ما زال في صلب المحرمات التي لا يجوز الاقتراب منها
لا يجوز لك طرح أي أسئلة استفسارية فهذا يدخل في باب عدم الثقة و مع عدم الثقة لا تكون هنالك صداقة و إن لم تكن صديقي فأنت عدوي في أفضل الأحوال و لا شيء في أسوأها..
و الخبر السيء أن هذا العفن مستمر في نخر عقولنا و أما الخبر الجيد فهو كلمة عقولنا في الجملة السابقة.

 

 

مجلس أمن مُصغَّرْ

على أنّه ليس لدي أدلة ملموسة و مع ذلك فإنني أعتقد بأنّ الائتلاف أو الهيئات أو المجالس المعارضة قد نجحت في تكوين مجلس شبيه بمجلس الأمن الدولي و لكنّه مُصغّر ,يأتي إليه مُمثِّلٌ عن كل دولة يضعون جدول أعمال و لا يعملون, يتناقشون يتناغشون و من ثمّ يطرحون قراراً للتصويت فبعضهم يرفع يده موافقاً و بعضهم الأخر يرفع يده رافضاً ,بعضهم يهاجم و بعضهم يدافع, و في نهاية الجلسة فإنّ الجميع ينسحب انسحاباً تكتيكاً استعداداً لجولة قادمة.

 

 

إصلاحات!

ما يتم إصلاحه وفقاً لألية (تبويس الشوارب) يتم هدمه بأقل من ذلك

 

 

المدنية المُفترضة

أربعين عاما من المدنية المفترضة و من تفضيلهم ببعثات الدراسة الخارجية إضافة لتفضيلهم و تمييزهم في كل مرافق الحياة الاجتماعية و الاقتصادية و السياسية و بعد كلّ هذا لا تجود عقليتهم سوى بنصبٍ تذكاري لحذاء عسكري رفقة رصاصة لا تشبه الرصاصة, و ربّما إعجابهم بها لأنّها تحديداً لا تشبه الرصاصة!

الفئة المستهدفة ليست جميع الطوائف بل هي طائفة واحد تضمّ كلّ من يدّعي أنّ وقوفه مع النظام الأسدي هو حرصٌ على سوريا, فحقيقة أولئك عرفوا الأسد و لكنهم حتى الأن لم يعرفوا سوريا

 

 

غسيل الأدمغة

عندما ترى شاباً من بلد ما ليس فيها أي اضطرابات يقوم بالافتخار بحاكمه لأنّه منحهم حقّ الحياة و ذلك مقارنة مع المجازر التي تحصل في سوريا, فاعلم حينها بأنّ هذا الشاب هو منتج برهن صحة طرقهم المتبعة في غسيل أدمغة الشعب.
على أنّ الدماغ هو الشيء الوحيد الذي كلما غسلته أكثر زاد اتساخاً.

الثورة مستمرة كن أنت الثورة…..

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s